الموقع الرسمى لمدينة الكردى

اهلا بك عزيزى الزائر
اشترك معنا فى موقع الكردى لتكون اول واحد يعرف جميع اخبار وصور ولقائات حصريه فقط
على موقعنا بلااضافة الى جديد الافلام والاغانى والكليبات الجديدة
والالعاب وكل ماهو حصرى فقط على مدينة الكردى
(( أحمد المصرى ))
أهــلا بكـــــم جميعـــــا فـــى الـــموقع الــــرسمـــــى لـــمدينـــة الــــكـــــردى

    كن سعيدا كن سعيدا

    شاطر
    avatar
    كرداوي
    كرداوى فعال
    كرداوى فعال

    عدد المساهمات : 94
    تاريخ التسجيل : 24/07/2009

    كن سعيدا كن سعيدا

    مُساهمة من طرف كرداوي في 25/07/09, 04:25 pm

    كن سعيدا! لأن ذاتك ترتسم في ذات كل منهم. والنجاح مع الصداقة أبهر ظهورًا والإِخفاق أقل مرارة. وجمع القلوب حولك يستلزم صفات وقدرات لا توجد في غير النفوس ذات الوزن الكبير, أهمها الخروج من حصن أنانيتك لاستكشاف ما عند الآخرين من نبل ولطف وذكاء.
    وإذا كنت كثير الأعداء كن سعيداً ! لأن الأعداء سلّم الارتقاء وهم أضمن شهادة بخطورتك. وكلما زادت منهم المقاومة والتحامل, وتنوَّع الاغتياب والنميمة, زدت شعورًا بأهميتك, فاتعظت بالصائب من النقد الذي هو كالسم يريدونه فتَّاكًا ولكنك تأخذه بكميات قليلة فيكون لك أعظم المقويات, وتعرض عما بقي, وكان مصدره الكيد والعجز, إعراضًا رشيقًا. وهل يهتم النسر المحلّق في قصيّ الآفاق بما تتآمر له خنافس الغبراء؟
    إذا كنت عبقريّاً كن سعيداً! فقد تجلّي فيك شعاع ألمعي من المقام الأسنى ورمقك الرحمن بنظرة انعكست صورتها على جبهتك فكرًا, وفي عينيك طلسمًا, وفي صوتك سحرًا. والألفاظ التي هي عند الآخرين أصوات ونبرات ومقاطع صارت بين شفتيك وتحت لمسك نارًا ونورًا تلذع وتضىء, وتُخجّل وتُكبّر, وتذلّ وتنشط, وتوجّع وتلطِّف, وتُسخط وتُدهش, وتقول للمعنى (كن!) فيكون.

    إذا كنت حرّاً كن سعيداً! ففي الحرية تتمرّن القوى وتتشدد الملكات وتتسع الممكنات.
    وإن كنت مستعبدًا كن سعيدًا! لأن العبودية أفضل مدرسة تتعلم فيها دروس الحرية وتقف على ما يصيرك لها أهلاً.

    إذا كنت محبًّا محبوباً كن سعيداً ! فقد دلَّلتك الحياة وضمتك إلى أبنائها المختارين, وأرتك الألوهية عطفها في تبادل القلوب, واجتمع النصفان التائهان في المجاهل المدلهمة فتجلت لهما بدائع الفجر وهنأتهما الشموس بما لم تهتد بعد إليه في دورتها بين الأفلاك, وأفضى إليهما الأثير بمكنون أسراره.
    كن عظيمًا ليختارك الحب العظيم, وإلا فنصيبك حب يسفُّ التراب ويتمرَّغ في الأوحال, فتظل على ما أنت أو تهبط به, بدلاً من أن تسمو إلى أبراج لم ترها عين ولم تخطر عجائبها على قلب بشر, لأن هياكل مطالبنا إنما تقام على خرائط وهمية وضعتها منّا الأشواق . .

    كن سعيدا لان ابواب السعادة شتى ومنافذ الحظ تحصى ومساللك الحياة تتجدد مع الدقائق كن سعيدا دوما كن سعيدا على كل حال

      الوقت/التاريخ الآن هو 20/09/17, 02:07 am